أرشيفات التصنيف: المعارض

تزامناً مع افتتاح متجرها في “الرياض بارك” مول “نسبريسو” تعزز مبادرتها العالمية لحماية البيئة في المملكة العربية السعودية

إعادة تدوير كبسولات الألمنيوم و فصلها عن القهوة لتستخدم في الزراعة والبستنة
الرياض، المملكة العربية السعودية ، 14 ابريل 2109: عززت «نسبريسو» الشركة الرائدة عالمياً في إنتاج أجود أنواع القهوة المعبأة، التزامها تجاه حماية البيئة و الاستدامة في البلدان التي تعمل بها واعلنت اليوم عن إطلاق برنامجها العالمي لإعادة التدوير في المملكة العربية السعودية تزامناً مع افتتاح متجرها الجديد في “الرياض بارك” مول بمدينة الرياض حيث يعتبر المول واحدا من ابرز معالم الرياض نظرا لحجمه و موقعه الحيوي ضمن خطتها التوسعية في المملكة بهدف تلبية الطلب المتنامي نتيجة ازدياد أعداد محبي قهوة نسبريسو في المملكة.

وسيمـنــح البـرنـامج الجديد العملاء إمكانية إعادة تدوير كبسولات نسبريسو من خلال شبكة متاجر نسبريسو في جميع أنحاء المملكة. حيث سيحصل محبي قهوة نسبريسو على اكياس صديقة للبيئة تمكنهم من وضع الكبسولات المستخدمة فيها وتسليمها ليتم اعادة تدويرها واستخدام الألمنيوم في اعادة التصنيع للعديد من المنتجات وفصل القهوة عن الالمنيوم واستخدام القهوة كسماد طبيعي للزراعة والبستنة وتتوافر خدمة جمع الكبسولات من منازل المستهلكين بفضل خدمة التجميع التي توصل الطلبية الجديدة وتجمع الكبسولات المستخدمة في الوقت نفسه، كما يمكن للمكاتب والفنادق والمطاعم التي تقدم قهوة نسبريسو الاستفادة من برنامج إعادة التدوير مع خدمة جمع الكبسولات المستعملة.

وتعليقاً على اطلاق البرنامج والإفتتاح، قال سالم اليافعي، المدير العام لشركة السقيا الدولية، الموزع الحصري لعلامة نسبريسو في المملكة العربية السعودية: “ونحن نحتفل بافتتاح متجر نسبريسو الرابع في الرياض، تزامناً مع اطلاق برنامج اعادة التدوير والحفاظ على البيئة والذي جاء متوافقاً مع رؤية المملكة 2030 والتي اكدت على ضرورة تفعيل برامج حماية البيئة و الاهتمام بصحة المجتمع في المملكة العربية السعودية. نخطو خطوات حثيثة تسهم في تعزيز الممارسات البيئية المسؤولة وتوعية افراد المجتمع واشراكهم بتحمل المسؤولية للحفاظ على محيطهم ومجتمعهم صديق للبيئة و صحي.

من جانبه، قال فابيو جريجيريو، مدير تطوير الأعمال لنسبريسو في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا: ” تعود نسبريسو لتؤكد لمحبيها وعشاق قهوتها على دورها الريادي على مستوى العالم و حرصها على تعزيز برامجها لإعادة التدوير والحفاظ على البيئة فيما تسعى بشكل دؤوب لتمكين مزارعي القهوة في العالم من تطوير اعمالهم بالتعاون مع نسبريسو و تعزيز من فرصهم وتحسين جودة منتجاتهم.
وأضاف جريجيريو خطة نسبريسو الطموحة 2020 والتي تمثل الرؤية الإيجابية في تحضير فنجان قهوة له تأثير إيجابي على العالم. حيث ان فنجان من القهوة لا يمكن أن يقدم فقط لحظة من المتعة، ولكن أيضًا استعادة الموارد والمجتمعات البيئية وتجديدها وإنعاشها.
ونحن كشركة نؤمن ان الاستدامة هي طريقتنا في ممارسة الأعمال وهي في صميم كل ما نقوم به. نحن نتفهم ونحترم المسؤولية الملقاة على عاتق نسبريسو في خلق اقتصاد مستدام للبن، ونضمن أفضل مبادئ استدامة الممارسات لدينا طوال سلسلة قيمنا، حيث تبدأ رحلة فنجان القهوة من اختيار الارض المناسبة والخصبة لزراعة القهوة وانتقاء المزارعين المتمرسين ثم انتقاء المحصول الغني من حبيبات القهوة بعناية ثم تحميصها و تحضيرها ضمن كبسولات نسبريسو ومن ثم اعطاء حياة جديدة للكبسولات او القهوة المستخدمة.

المعرض السعودي للتذوق يطلق جائزة التميز السعودي بالطبخ بانواعها بمشاركة اكثر من ١٠٠ جهة في كمبنسكي

تنظم موسسة خبرات وارقام لتنظيم المعارض والموتمرات المهرجان السعودي للتذوق ضمن المعرض السعودي للتذوق في برج رافال فندق كمبنسكي خلال الفترة من ٢٢ حتى ٢٤ ابريل من العام الحالي ٢٠١٩م .
بمشاركة اكثر من ١٠٠ جهة من الفنادق والمطاعم والكوفي شوب وخبراء الطهي وصناعة الحلويات في المنطقة.
ويتضمن هذا المعرض الفريد من نوعه والذي يقام للمرة الاولى بالعاصمة الرياض مسابقات في مجال الطهي وصناعة الكيك والحلويات وكذلك عروض حيه لاشهى وافضل الاطباق العالمية والتي جمعت اكثر من ٥٠ مطبخ عالمي يتنافسون امام لجان وخبراء من مختلف مناطق المملكة سواء من الشفات او الطهاة المحترفين والهواة وكذلك المبتدئين.

وقال مدير عام المهرجان السعودي للتذوق والمعرض السعودي للتذوق محمد الصلحاني
ان هذه الفعالية والمعرض تخضع لمعايير ومقاييس دولية وحكومية وتحت مظلة جهات موثوقة خصوصا وانها تتعلق بالغذاء بالمملكة العربية السعودية مؤكدا انه يشارك في المعرض المطاعم الشعبية والعالمية والمتخصصه والفنادق ومصانع الاغذية والمخابز والحلويات والعصائر والايس كريم والتمور والشوكولاته مشيرا الى انه سيتم خلال المعرض اطلاق ثلاث جوائز وهي الجائزة السعودية للتميز للمطبخ العالمي والجائزة السعودية للتميز للمطبخ العربي والجائزة السعودية للتميز بالمطبخ الشعبي والتراثي مؤكدا ان هذه الفعالية تسعى لتعزيز العلامات التجاريه وابراز المنتجات والمطاعم والفنادق وتسليط الضوء على التراث الوطني والموروث الغذائي وكذلك الترفيه المجتمعي الهادف واضاف الصلحاني الى انه يصاحب المعرض العاب ومسرح ومسابقات وفعاليات يوميه واستعراض فنون الطبخ والطهاة ومسابقات خاصة بالمنتجات الغذائية وسيتم الاعلان عن اسماء جديدة في عالم الطهي من الشباب والشابات الطموحين.
من جانبه قال فيصل بن عجب آل حفيظ الدوسري رئيس مؤسسة خبرات وارقام لتنظيم المعارض والمؤتمرات “المنظم “ان المعرض يهدف الى عرض فرص ترويج وتعاونات وعقد صفقات وعرض لابرز المنتجات وتعزيز ثقافة الخيارات الغذائية الافضل متوقعا ان يزور المعرض خلال ايامه الثلاثة اكثر من ٨٠٠٠ الالف زائر خصوص وانه ياتي في وقت قصير قبل شهر رمضان وكذلك هناك رواد وعشاق للطعام من الجنسين سيحضرون لمشاهدة الفعاليات والمنافسات في مجال تحضير الاطعمه يوميا وكذلك مشاهدة المسابقة وعشاق المطاعم والمطابخ العالمية وكذلك الحلويات كما انه سيكون فرصه للبيع والتذوق والتمتع بمشاهدة اروع والذ الاطباق التي ستنافس للحصول على الجوائز في هذا المعرض.

افتتاح روزنتال – فيرساتشي بمدينة الرياض في مجمع الرياض بارك

أعلنت روزنتال – فيرساتشي افتتاح ثاني فرع لها في الرياض وقد تم الافتتاح تحت رعاية سعادة السفير الألماني السيد جورج راناو وحشد كبير من الزوار والإعلاميين.

روزنتال فيرساتشي متخصصة بأطقم السفرة والأدوات المنزلية الفاخرة والكريستال والهدايا المتنوعة حيث تم أعطاء فكره عنها من قبل السيد ممتاز الخولي المدير العام للشركة وايضاح ما هو الجديد لعام 2019 لروزنتال – فرساتشي حيث تم عرض أحدث الموديلات العالمية الحديثة.

ولقد ذكر السيد الخولي أن الإقبال على هذه المنتجات متنوع حيث تتوافر الاواني المنزلية الفاخرة بعدة درجات تتناسب مع احتياجات الفنادق وصالات المناسبات والقصور اضافة إلى المطاعم الكبرى والعائلات التي تهتم بالإتيكيت واقتناء الأدوات المنزلية الفاخرة.

وتنتج دار روزنتال تصاميم بالشراكة مع بيوت التصاميم العالمية مثل فرساتشي الايطالية وسامبونيه للفضيات وشركة توماس وباديرنو لأدوات المطابخ العالمية.

وتتنوع المواد التي تصنع منها الاواني من البورسلين الفاخر والكريستال والخزف والفضيات.

كما تتوفر ادوات الزينة مثل المزهريات والشمعدانات وأدوات التقديم المختلفة من الأواني و الهدايا وأجمل التحف ..

معرض القهوة والشكولاتة يختتم أعمالة في العاصمة الرياض السعوديون يستهلكون 60 ألف طن من القهوة سنويا والمستوردين ينفقون مليار ريال

في الوقت الذي ما تزال السعودية تستورد البن من مختلف بلدان العالم بقيمة تتجاوز مليار ريال سنويا، وبواقع يتجاوز 60 ألأف طن بحسب تقديرات وزارة البيئة والمياه والزراعة، اسدل امس الاول في العاصمة السعودية الرياض المعرض والمؤتمر الدولي للقهوة والشوكولاتة في دورته الخامسة الذي إنطلق خلال الفترة من 3-7 ديسمبر الحالي وعلى مدى خمس أيام في مركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات، وسط حضور تجاوز خمسون ألف شخص من الجنسين، لحضور أحد أكبر تجمع لمنتجي وصانعي القهوة بالعالم.

وكشف المؤتمر الذي إستقطب مجموعة من المتحدثين المحليين والعالميين، وجتمع عشاق القهوة والشوكولاتة بحضور نخبة من كبار الخبراء المختصين والمنتجين للشوكولاتة والقهوة، بمشاركة أكثر من 280 شركة محلية ودولية إستعرض أحدث الابتكارات والمعدات والأجهزة الخاصة بإعداد هذين المنتجين. أن الإنتاج المحلي من البن بحسب وزارة البيئة والمياه والزراعة لا يتجاوز  1000 طن سنويا تتمركز بجازان، كما طرح المشاركون أمام رجال الأعمال والمستثمرين آخر التوجهات التجارية والفرص الاستثمارية والتطورات التقنية في هذا القطاع الحيوي.

وأتاح المعرض الذي يعد أكبر معرض مختص في القهوة والشوكولاتة على مستوى الشرق الأوسط الفرصة لرجال الأعمال للقاء رؤساء كبرى الشركات العاملة في هذا المجال منها مجموعة الهليس وكونيكا من سويسرا وترسموكا من خلال جدول اجتماعات متكامل. كما وفر بيئة مثالية لعقد الصفقات بين التجار والشركات المشاركة بالفعاليات.

وفي نسخته الجديدة هذا العام إحتضن المعرض المعتمد من جمعية SCA العالمية المختصة في القهوة، الكثير من الفعاليات المصاحبة التي شملت دورات تدريبية وورش عمل مختصة، قدمها الشيف مارتن وروش كاركو وجونوالوا من كلومبيا ومنها دورة اساسيات القهوة قدمها مدربون معتمدون من جمعية القهوة المختصة بشهادات معتمدة .

وشملت فعاليات المعرض التي إمتدت على مدار خمسة أيام بطولة السعودية للباريستا والتي أقيمت لأول مره بالسعودية بالمعايير والشروط العالمية والتي فاز بها احمد الرشيدي بالاضافة للعديد من الفعاليات المختصة بالقهوة والشوكولاتة وفنون النحت على الشوكولاتة وطرق تحضير وصناعة القهوة .

ويستعرض المعرض استثمارات جديدة في هذا القطاع الحيوي، وعرض أحدث المنتجات والخدمات ذات الصلة أمام الموردين والجمهور، وتوفير منصة لإطلاق المنتجات الجديدة، وإتاحة الفرصة لتنمية وتطوير الأعمال، مع فتح آفاق جديدة أمام رواد الأعمال، والترويج للعلامات التجارية لدى العملاء والجمهور.

الرياض تستعد لاستقبال معرض “دكاكين الشتاء 2018” الخيري بأكثر من 130 مشاركًا

أشارت الدكتورة وفاء بنت عبد الله الرشيد – مؤسس دكاكين-، أن النسخة السابعة من معرض “دكاكين الشتاء 2018” الخيري، يأتي في إطار تمكين عمل المرأة السعودية، وتعزيز دورها في منظومة الاقتصاد الوطني، وفق رؤية المملكة العربية السعودية 2030.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الاستباقي لمعرض “دكاكين الشتاء 2018” الخيري المنعقد اليوم بالرياض، والذي يقام تحت شعار “عطاؤكم سندٌ لنا”، برعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبد الله بن عبد العزيز آل سعود رئيس مجلس إدارة جمعية سند الخيرية لدعم الأطفال المرضى بالسرطان، وبتشريف معالي وزير التجارة والاستثمار، الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي.
ومن المزمع عقد معرض “دكاكين الشتاء 2018” الخيري، خلال الفترة من 17 إلى 20 من ديسمبر الجاري، بفندق الفورسيزنز في الرياض، من الساعة الخامسة إلى العاشرة مساء، وتنظمه شركة دار التمكين الشرقي لصالح جمعية سند الخيرية لدعم الأطفال المرضى بالسرطان.

—–دعم رائدات الأعمال
واعتبرت الدكتورة وفاء الرشيد، أن إقامة النسخة السابعة من معرض “دكاكين الشتاء 2018” الخيري على شرف معالي وزير التجارة والاستثمار، الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، من العوامل المهمة الداعمة لتمكين رائدات الأعمال السعوديات في مختلف المجالات.
وأكدت الأستاذة ريم بنت صالح الحجيلان، مدير عام جمعية سند الخيري، أن المعرض الخيري، يعتبر من أهم موارد جمعية سند الخيرية لدعم الأطفال المرضى بالسرطان، لمساعدتها على الإيفاء بإلتزاماتها تجاه الأطفال المرضى المحتاجين وذويهم الذين تقوم الجمعية على رعايتهم والإرتقاء بجودة الخدمات المقدمة لهم.

—–قيادة المرأة للسيارة
وذهبت الدكتورة وفاء الرشيد، إلى أن رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز لمعرض “دكاكين الشتاء 2018″ الخيري، من أهم عوامل نجاحه واستمراره طوال النسخ الماضية، وأوضحت أن عدد مشاركات النسخة السابعة من المعرض الخيري تجاوز الـ 130 مشاركًا، وأفردت نسب المشاركات في المعرض، وهي كالتالي : (12٪؜) خليجية و(9٪؜) عربية، و(2٪؜) دولية، وهو ما يعطيه أهمية كبيرة على المستويين المحلي والدولي.
وأضافت الدكتورة وفاء الرشيد، أن المعرض نجح في دعم المصممات السعوديات والخليجيات والعربيات وذلك بعرض تصاميمهن، وقالت :” بسبب مهنيتنا وجودتنا والجهد الكبير الذي يبذله فريق العمل وحسن اختيارنا للمشاركين، فإن ذلك أعطانا ثقة كبيرة بين التجار والمتسوقين، حتى أصبحنا وجهة مهمة لهم في مدينة الرياض”.
ومن المزمع مشاركة مصممين ومصممات وفنانين مبدعين في “دكاكين الشتاء 2018″، وأكدت الدكتورة وفاء الرشيد أنه للمرة الأولى سيضاف مجال جديد في النسخة السابعة، وهو مشاركة ثلاث علامات تجارية مرموقة في قطاع السيارات، كدعم لقيادة المرأة، كما سيضم المعرض مجموعة واسعة من أرقى الأزياء والمجوهرات والإكسسوارات والأثاث المنزلي والأعمال الفنية من عمل مصممين وفنانين مبدعين على مستوى المحلي والعالمي.

—–مرضى السرطان
‎وعدّت الأستاذة ريم الحجيلان، “دكاكين الشتاء 2018” من أكبر مشاريع تنمية الموارد المالية لجمعية سند الخيرية، وأوضحت أن المعرض الخيري يعد فرصة كبيرة لنشر رسالة الجمعية الإنسانية، وكسب دعم المجتمع لها، وخاصة من قبل سيدات الأعمال السعوديات، لإيجاد الدعم المميز للأطفال المرضى بالسرطان، كما أنه يعد من أهم الواجهات الحضارية للأسواق الخيرية في مدينة الرياض.

بتعاون ما بين هيئة الثقافة البحرينيه و فنون التراث افتتاح معرض مجوهرات السعودية في متحف البحرين الوطني فنون التراث تشارك باكثر من ٣٠٠ قطعة نادرة من الحلي والمجوهرات في متحف البحرين الوطني

افتتحت سمو الشيخة ثاجبة بنت سلمان بن حمد آل خليفة، معرض لقاء الثقافات في تصاميم مجوهرات المملكة العربية السعودية في متحف البحرين الوطني يوم الاثنين الماضي الموافق 3 ديسمبر 2018م، بحضور عضو مجلس ادارة فنون التراث صاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت ماجد بن عبدالعزيز و معالي سمو الشيخة مي بنت محمد ال خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والاثار وبحضور مؤسس ورئيسة مؤسسة المنصورية للثقافة والإبداع رئيسة المجلس الفني السعودي صاحبة السمو الملكي الأميرة جواهر بنت ماجد بن عبدالعزيز ومديرة عام فنون التراث الاستاذة سمية بدر وعدد من المهتمين بالحلي والمجوهرات النادرة والثمينة والتي تعود لمئات السنين في جزيرة العرب اضافة إلى تواجد عدد من المهتمين بالشأن الثقافي بالمملكتان في دعمهم للحراك الثقافي البحريني والسعودي.
وقالت معالي سمو الشيخة مي بنت محمد ال خليفة ان متحف البحرين الوطني، هذا الصرح الثقافي الشاهد على تاريخ مملكة البحرين، يواصل عمله في بناء جسور التواصل ما بين مملكة البحرين والمملكة العربية السّعودية، من خلال استضافة جزءاً من تاريخ وحضارة المملكة الشقيقة
‏‪.‬ وأشارت إلى أن معرض المجوهرات السعودية يتردد صداه في الأجواء الثقافية لمملكة البحرين ليصل إلى كل المنطقة والخليج‪.‬‬
من جانب اخر اكدت عضو مجلس ادارة فنون التراث صاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت ماجد ان هذه فرصة جيدة لإقامة شراكة مع هيئة البحرين للثقافة والآثار وتقديم معرض (لقاء الثقافات في تصاميم مجوهرات المملكة العربية السعودية) في متحف البحرين الوطني وعرض اكثر من ٣٠٠ قطعة نادرة من مختلف الاحجار الكريمة والحلي والمجوهرات التي تمثل مختلف مناطق السعودية والتي تم جمعها بعناية فائقة ومعالجتها وترميمها والبحث والتقصي حول كل قطعة منها صغرت ام كبرت لمعرفة كافة تفاصيلها وتقديمها للعالم اجمع ليطلع على تراث وثقافة المملكة العربية السعودية عبر العصور.
باعتبار الجزيرة العربية مهد الحضارات وانتشار الاسلام حول العالم ولكن للاسف خلال الفترة الماضية لم يسلط الضوء على التصاميم الابداعية قديما.
ويحتوى المعرض، الذي يستمر حتى مايو 2019م، على العديد من القطع المتنوعة النادرة ما بين الخواتم، القلائد، الأساور، وحلي الراس. وهذه التصاميم تبرز ثقافة مناطق شبه الجزيرة العربية ومدى تأثيرها وتاثرها بالحضارات المجاورة ‪.‬
واكدت ان الهدف من هذا الوقف لفنون التراث المحافظة على القطع من الاندثار وان تكون بمثابة المنارة الثقافيه ونواة للمحافظة على التراث العريق حتى يبقى ارث الاجداد مفخرة لجميع الاجيال بالاضافة الى استخدامه كمرجع للمحافظة على الحرف والصناعات التقليدية والتصميم.
وهذا ما اكدته امناء الوقف وهن صاحبة السمو الملكي الاميرة سارة الفيصل وصاحبة السمو الملكي الاميرة موضي بنت خالد بن عبدالعزيز وصاحبة السمو الملكي الاميرة هيفاء الفيصل وصاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت ماجد.
واضافت سمو الاميرة بسمة انه نظرا لما تمثله المملكتان من ترابط ووحده وانتماء وتلاحم على مدى السنين الامر الذي جعلنا نحرص على التواجد في المتحف الوطني البحريني العالمي وكذلك الدعوة الكريمه من سمو الشيخة مي الخليفة لنا خصوصا واننا نستعد ان ينتقل هذا المعرض للعديد من العواصم حول العالم ليعرض هذه القطع النادرة التي تعتبر محل اهتمام للباحثين والمؤرخين والعلماء.
من جانبها قالت مديرة فنون التراث سمية بدر انهم يحرصون على نشر الوعي باهمية التراث من خلال مجوهرات نادرة ما سيكون له اثر ايجابي في نفوس الجميع وتتناقله الاجيال جيل بعد جيل من خلال تنوع الثقافات في السعودية.
وكشفت سميه ان هذا المعرض من المفترض ان يكون في عدد من الدول خلال العام ٢٠١٩ وذلك لعرض الموروث السعودي خصوصا بعد اصداء نجاح المعرض ليس على المستوى الخليجي فقط بل على المستوى العالمي مؤكدة ان مثل هذا المعرض يعكس صورة ايجابية عن السعودية في مختلف دول العالم ويعزز من تواجدها التراثي والثقافي.
ولا نغفل دور جمعية النهضه النسائية التي كانت هي البدايه لولادة مشروع الوقف واحتظانه وجهود الاميره البندري بنت خالد في البدايات كانت اكبر داعم للمشروع وانجاحه واظهاره للعالم.

من خلال معرض هوريكا السعوديه ٢٠١٨ سنابل السلام تطلق خط منتجاتها الجديد تحت شعار (سنابل السلام للضيافه عنوان )

دعت الشركه الرائده في صناعة الاغذيه سنابل السلام مجموعة من الاعلاميين والصحفيين للإطلاع على خط منتجاتها الجديد وذلك خلال مشاركتها في المعرض المختص بالاغذيه هوريكا المقام مؤخرا في مدينة المعارض بالرياض ، وأعربت مديرة التسويق فدا حجاوي العنزي من خلال كلمة القتها أمام الصحفيين عن اهمية مثل هذه المشاركه لاسيما وان سنابل السلام من السباقين في هذا المجال منذ مايقارب العشرين عاما كما اوضحت حجاوي انه تم اختيار المشاركه في هوريكا السعوديه ٢٠١٨ كمنصه لاطلاق المنتجات الجديده والمطوره والمحسنه وهي : البقلاوات الجديده بانواعها و حشواتها المختلفه والبسبوسه بخمس نكهات الساده والشوكولاته والكراميل والتمر و القشطه ، بالاضافه للكيكات التي تم تطويرها و انتاج كيكات جديده مثل الفستق والشارميل والزعفران وكيكة الكنافه .
أما المعجنات فقد تم تحسينها و تطويرها ،
أما التمريات فقد تم تغيير نكهاتها و تطويرها أيضا وبالنسبة لورق العنب فقد تم إرجاعه لنكهته القديمه اللي اشتهرت بها سنابل السلام بل أفضل ، كما تم التوسع و تطوير خدمة البوفيهات و الطلبيات الخاصه تحت عنوان ( سنابل السلام – للضيافة عنوان)
والتوسع شمل تطوير خدمة توفير الوجبات للمدارس و الجامعات و الشركات و الجهات الحكوميه و غيرها من الجهات .
وأضافت اخيرا حجاوي أن شعار شعار سنابل السلام (منتج بجوده عاليه و سعر في متناول ايدي العملاء جميعا)، وبعد الكلمه انتقل الجميع لتذوق المنتجات من خلال ركن العرض مع الشيف اسماء طابعجي مديرة تطوير المنتجات التي رحبت وتحدثت بدورها عن المنتجات .
الجدير بالذكر ان سنابل السلام تعد من اهم الشركات في صناعة الاغذيه في المملكه العربيه السعوديه منذ مايقارب العشرين عاما .

فنون التراث تشارك باكثر من ٣٠٠ قطعة نادرة من الحلي والمجوهرات في متحف البحرين الوطني فنون التراث تشارك ب ٣٠٠ قطعة نادرة من المجوهرات في البحرين بمناسبة الاحتفال بالمنامة عاصمة الثقافة الاسلامية للعام ٢٠١٩

تعرض فنون التراث للمرة الاولى تشكيلة من الحلي والمجوهرات التراثية تمثل مختلف مناطق المملكة العربية السعودية في المتحف الوطني في مملكة البحرين من ٣ ديسمبر حتى ٣١ مارس المقبل من العام ٢٠١٩ وتعتبر هذه المرة الاولى لعرض مجوهرات وتشكيلة نادرة من مئات السنين من الحلي الذهب والفضة النادرة خارج السعودية.
وصرحت عضو مجلس ادارة فنون التراث صاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت ماجد بن عبدالعزيز ال سعود ان عرض هذه التشكيلة النادرة استغرق وقت طويل وسنوات من البحث والاستقصاء ومعالجة بعض تلك القطع واعادة تاهيلها وترميمها تحت اشراف مختصين وخبراء ليتم توثيقها والمحافظة عليها خصوصا وانها تمثل مختلف مناطق المملكة والجزيرة العربية ومدن وقرى وقبائل مختلفة واشارت سمو الاميرة بسمة الى ان مشاركتهم في مملكة البحرين تاتي بعد اختيارها مؤخرا عاصمة للثقافة والتراث الاسلامي للعام ٢٠١٩ وكذلك نظرا لما تمثله المملكتان من ترابط ووحده وانتماء وتلاحم على مدى السنين الامر الذي جعلنا نحرص على التواجد في المتحف الوطني البحريني العالمي وكذلك الدعوة الكريمه من سمو الشيخة مي الخليفة لنا خصوصا وان رعاية وتدشين هذا الحدث سيكون من قبل سمو الشيخة ثاجبة بنت سلمان الخليفة يوم ٣ ديسمبر من العام الحالي ٢٠١٨ بالعاصمة المنامه بمملكة البحرين الشقيقة.
من جانبها قالت مديرة فنون التراث سمية بدر انهم يحرصون على تقديم مجوهرات نادرة ما سيكون له اثر ايجابي في نفوس الجميع وتتناقله الاجيال جيل بعد جيل من خلال تنوع الثقافات في الجزيرة العربية والمملكة العربية السعودية جنوبا وشمال وشرقا وغربا الامر الذى دفع الى تمازج الثقافات خلال مئات السنين بشكل جيد ما بين الصحراء والجبال والمدن الساحلية.
ولفتت سميه الى انه سيتم عرض اكثر من ٣٠٠ قطعة متنوعه تمثل مختلف مناطق المملكة.
واضافت سميه ان الحلي من القطع النادرة هي عبارة عن وقف ثقافي لملاك المجموعة النادرة جمعوها على مدار سنوات طويلة لتكون الحصيلة النهائية مجموعة نادرة وغنيه تمثل التراث والثقافه المملكه على اختلاف عصورها ولتقدم بقالب مختلف للمحافظة عليها من الاندثار لتصبح تحف يحتفظ بها عبر السنين لتدرس وتثقف الاجيال المقبلة.
وكشفت سميه ان القائمين على هذا الوقف هن صاحبة السمو الملكي الاميرة سارة الفيصل وصاحبة السمو الملكي الاميرة موضي بنت خالد بن عبدالعزيز وصاحبة السمو الملكي هيفاء الفيصل وصاحبة السمو الملكي بسمة بنت ماجد بن عبدالعزيز.

ساري لتنظيم المعارض والموتمرات ينظم ” المجوهرات التركيه الاول ” في العاصمة الرياض

تنظم موسسة ساري للمعارض والموتمرات المعرض الاول للمجوهرات التركية العالمية من يوم الاحد الموافق ٢٥ نوفمبر حتى ٢٧ في فندق الماريوت بالعاصمة الرياض بمشاركة أكثر من ٣٠ شركة تركية متخصصة في المجوهرات والذهب والالماس ويعتبر هذا المعرض الاول النخبوي والذي يضم أهم الشركات المصنعة للمجوهرات في منطقة الشرق الاوسط ليتم عرض منتجاتهم واحدث الموديلات من الحلي والذهب والالماس والاحجار الكريمة في المملكة العربية السعودية وتحديدا في العاصمة الرياض.
وقال رئيس مجلس ادارة ساري للمعارض والمؤتمرات محمد المنصور أن السعودية تعتبر السوق الاكبر والاهم للمجوهرات والالماس في منطقة الشرق الاوسط لذلك تم الاتفاق مع منظمة مصدري المجوهرات التركيه jtr والتي تعمل تحت مظلة وزارة التجارة التركية لذلك حرصنا في ساري ان ننظم هذا المعرض لعرض اخر الموديلات والصيحات في عالم المجوهرات والاحجار الكريمة والالماس خصوصا في هذا الوقت وبمشاركة اكثر من ٣٠ شركة عالمية تركية .
من جانبه قالت المشرفة على المعرض سيدة الاعمال دلال الدوسري ان هذا المعرض هو الثالث ل ساري ويعتبر معرض متخصص بالمجوهرات التركية العالمية والتي يزيد الطلب عليها بشكل كبير في السعودية خصوصا وان المراة السعودية ذواقة في عالم المجوهرات والازياء بشكل كبير لذلك حرصنا على جلب وتنظيم معرض متخصص ليقدم تشكيلة واسعة من المجوهرات والحلي التي تناسب كل الاعمار والاذواق في السعودية كذلك دعونا كل المهتمين في مجال تجارة الالماس والمجوهرات والمصممات والمصممين ليتقابلو ويجتمعون مع ممثلي الشركات العالمية.
يذكر ان الجمعية التركية لمصدري المجوهرات jtr تعمل تحت اشراف وزارة التجارة التركيه وتمثل ١٠٠٠ شركة لتصدير المجوهرات وصناعة المجوهرات في تركيا وفي جميع انحاء العالم.

خلال ملتقى الصحة العالمي .. وبمشاركة دولية واسعة المملكة منصة استثمارية صحية بقيمة 150 مليار ريال

نجح ملتقى الصحة العالمي الذي افتتحت فعالياته اليوم الإثنين في تحويل مدينة الرياض إلى منصة استثمارية عالمية لتعزيز قدرات الرعاية الصحية للمملكة، وسط مشاركة نوعية من أبرز العلامات التجارية المزودة للخدمات الطبية المحلية والإقليمية والدولية.

وافتتح معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة، ملتقى الصحة العالمي وسط حضور كبير من الزوار والمتخصصين، ومختلف الجهات الحكومية المسؤولة عن القطاعات الصحية المختلفة، كما استعرض تجارب الدول المشاركة في المعرض المصاحب للملتقى الذي يعد الأول والأكبر من نوعه على مستوى المملكة.
ومن المزمع أن يستمر ملتقى الصحة العالمي في فعالياته حتى يوم الأربعاء (12 سبتمبر 2018) بمركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات، ويفتح أبوابه للزوار يومياً من 9 صباحاً وحتى 5 مساءً، وهو بتنظيم من شركة إكس إس لتنظيم المؤتمرات والمعارض المتخصصة بالإشتراك مع شركة إنفورما الجهة المنظمة لمعرض ومؤتمر ((Arab Health.

—– المشاركة الفاعلة
وأوضح عادل عبد الشكور، الرئيس التنفيذي لشركة إكس إس لتنظيم الملتقيات والمعارض المتخصصة بأن المشاركة الكبيرة من الدول (25 دولة) في أول معرض من نوعه يقام على مستوى المملكة، يؤكد أنها وجهة استثمارية صحية مهمة من قبل العلامات التجارية الطبية الإقليمية والدولية، وقال :”هناك توافد كبير من قبل المتخصصين والزوار والمعنيين بالرعاية الصحية، بهدف الإطلاع على أحدث التطورات في مجال الخدمات الصحية، والاستفادة من أفضل الممارسات والمعايير العالمية التي أبرزتها العلامات التجارية المشاركة في المعرض، وهو ما يمثل لهم فرصة للتعرف عن قرب حيال أكبر أسواق الرعاية الصحية وأسرعها نمواً على مستوى المنطقة، وحوله إلى منصة لعقد الصفقات الإستثمارية لتعزيز قدرات الرعاية الصحية السعودية”.
وأكد بيتر هول، رئيس شركة إنفورما، بأن ملتقى الصحة العالمي عزز من قدرات الرعاية الصحية السعودية الإستراتيجية، من خلال القيمة المعنوية للمعرض والمتمثل في تبادل الخبرات المتطورة في قطاع الرعاية الصحية، وقال :” ما يعطي المعرض أهمية كبيرة، أن وزارة الصحة تعمل ضمن برنامج التحول الوطني 2020 على توفير فرص محفزة للمستثمرين في مجال الصحة وتذليل الصعوبات والمعوقات، لتنمية استثمارات القطاع باعتبار ذلك أحد أهم الأهداف المستقبلية التي تعمل وزارة الصحة على تحقيقها بكل شفافية أمام المستثمرين والراغبين في الاستثمار في القطاعات الصحية”.

—– احتضان المستقبل

ومن جانبه أشار معالي وزير الصحة خلال افتتاح الفعاليات صباح اليوم الاثنين بمركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات بمنطقة الرياض، أن حجم استثمار المجال الصحي في المملكة يتجاوز 150 مليار ريال، وأوضح حزمة تحديات تواجه القطاع كارتفاع التكاليف المالية المستمرة و الأمراض المزمنة.
ويضيف بأن الخدمات الصحية المقدمة من قبل الشركات ستكون منفصلة عن وزارة الصحة، وسيكون دورها منوط بالتنظيم والإشراف على القطاع الصحي، وقال :” إن ملتقى الصحة العالمي سيعقد سنوياً، وسيكون منصة جاذبة للإستثمار”.
وبدأت جلسات اليوم الأول للمؤتمر “احتضان المستقبل”، إلى جانب الدكتور ستيفن لاروس، شريك ومدير إداري في شركة بوسطن الاستشارية السويدية، والدكتور ديفيد هايس، رئيس الإستراتيجية الدولية ومدير العلاقات التجارية لمقدمي الخدمات في ماي كلينك بمينسوتا الأمريكية، وماثيو هيمسلي العضو المنتدب لدى بايبر وشركاه بمينيا بولس مينسوتا الأمريكية، وبينيلوب داش، الشريك الرئيسي لماكينزي وشركاه البريطانية)، وستيف لارسون، الشريك الرئيسي والعضو المنتدب، وزميل بي سي جي.
وأكدت متحدثي جلسات اليوم الأول، بأن نظم الصحة والرعاية الملائمة للمستقبل تتطلب إستراتيجية واضحة ومحددة المعالم من أصحاب المصلحة الرئيسيين في جميع انحاء العالم، وخاصة في ظل بروز تحديات تواجه القطاع كزيادة فئة المسنين في المجتمعات العالمية والخليجية، ومدى استجابة الأنظمة الصحية لموجه الأمراض غير المعدية التي يمكن أن تحدث، وتكاليف الرعاية الصحية، بالإضافة إلى الطبيعة المتغيرة للصحة.
كما استعرضت جلسات اليوم الأول آليات استخدام أحدث الأدلة للاسترشاد بها في القضايا الأكثر أهمية والأولويات الفورية لسياسات الرعاية الصحية، كما شدد أغلبهم على أهمية وضع رؤى السياسات العامة من مختلف قطاعات الرعاية الصحية، واتخاذ القرارات التي تتماشى مع سياق أحدث التجارب العالمية في مجال تحول النظام الصحي.
وقدمت خلال مؤتمر “احتضان المستقبل” استراتيجيات صحية معنية بالتأثير على التغييرات الحاصلة في السياسات والتي من شأنها تهيئة إنشاء بيئة نظم صحية مستدامة، مشددة على أهمية تسهيل الفرص للشراكات الاستراتيجية والتشغيلية والأكاديميه بين الأطراف المعنية، موصين بحشد الدعم لرؤية المملكة 2030 وخطتها التحويلية للرعاية الصحية في المملكة.

—– التجارب العالمية
ومن جهته أشار مدير عام مجلس الصحة لدول مجلس التعاون سليمان بن صالح الدخيل، إلى حرصهم على المشاركة في مثل هذه اللقاءات الدولية والإقليمية للالتقاء مع التجارب العالمية، والتنسيق وتعزيز التعاون مع المنظمات العربية والدولية العاملة في المجال الصحي، بالإضافة إلى تحديد مفاهيم القضايا الصحية والعلمية المختلفة والعمل على توحيدها وترتيب أولوياتها، وتبني تنفيذ البرامج المشتركة للدول الخليجية، وتقييم النظم والاستراتيجيات الحالية في مجال الرعاية الصحية ودعم التجارب الناجحة والاستفادة منها في الدول الأعضاء.
وما يعطي ملتقى الصحة العالمي أهمية مشاركة عدد من الكيانات الحكومية، كالشركة الوطنية للشراء الموحد للأدوية والأجهزة والمستلزمات الطبية “نوبكو”، ومكتب الإتصال الألماني السعودي للشؤون الإقتصادية، ومجلس الضمان الصحي التعاوني، والهيئة العامة للإستثمار، ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، ومجلس الصحة لدول مجلس التعاون، والجمعية السعودية للأشعة التداخليه، والجمعية السعودية لطب نقل الدم، والمركز السعودي لسلامة المرضى، والمجلس السعودي للجودة، والمركز السعودي لإعتماد المنشآت الصحية، والجمعية السعودية للتكنولوجيا الطبية الإشعاعية، والجمعية السعودية للكيمياء السريرية، والجمعية السعودية لأمراض الدم، والجمعية العلمية السعودية للهندسة الطبية، ومشاركة عدد من الدول الرئيسية المشاركة كالصين، وتركيا، وباكستان، وهولندا، وبريطانيا، والولايات المتحدة الأمريكية.