نسبريسو تضفي لمستها الرمضانية لأوقاتكم المميزة من خلال وصفاتها الرمضانية الخاصة

تتغير الكثير من عادات الأسر العربية بمجرد حلول شهر الخير شهر رمضان، وأحيانا حتى قبل بدايته استعدادا له. وتشهد غالبية البيوت العربية كما الأسواق حركة مكثفة. كما تختلف موائد الإفطار والسحور من حيث المأكولات والتنوع عن الموائد في الأيام العادية، ويفضل الغالبية الجمعة الأسرية حول المائدة وتبادل الهدايا التذكارية بمناسبة دخول هذا الشهر وتزيين المنازل بالطابع الرمضاني المميز من فوانيس وغيرها للابتهاج بقدوم هذا الشهر.

رمضان.. يعد حافز قوي لتحسين العلاقات وتعزيز الروابط بين الأقارب والأهل والأصدقاء خلال الشهر الفضيل ويكون هذا التعزيز بعدة اشكال وطرق منها دعوات الإفطار والسحور بالاجتماع على مائدة رمضان أو فنجان قهوة مع مع نحب. نسبريسو في هذا الشهر تقدم لكم مجموعة من الوصفات المثالية للتمتع بأحلى صحبة مع الأهل والأصدقاء بعد الإفطار او بعد السحور. وصفات تبرز فيها نكهة المكسرات والفواكه اللذيذة والاضافات التي تجسد المذاقات والروائح العربية الشهية , من ضمن هذه الوصفات (فيمتو كافيه كون بانا/لاتيه الفستق وماء الورد /كابتشينو طحينة بالمكسرات/فرابيه عمانية /لاتيه بالتمر والهيل) وغيرها من الوصفات الشهية والمميزة

وطالما كان موسم رمضان والعيد هو الموسم المناسب لتبادل الهدايا امتنانا وتقديرا لوجود من نحبهم في حياتنا فنسبريسو هي الهدية المثالية لكل عشاق القهوة. و لعلنا في الختام نستشعر المثل العربي “الحب في قانون العرب قهوة”

ويمكنكم دائماً الإبداع بوصفاتكم الخاصة ومشاركتها مع نسبريسو عبر مواقع التواصل الاجتماعي @Nespresso.sa وكذلك يمكنكم الاطلاع على كافة الوصفات الرمضانية وغيرها الكثير عبر الموقع https://sa.buynespresso.com/sa_en/recipes

نُشِرت في العامة | أضف تعليق

المطيري : تطالب باعطاء مساحة اكبر للمواهب

اكدت الفنانه السعودية ابتسام المطيري انه بعد زوال جائحة كورونا بدات الساحة الفنيه بالعودة مجددا للظهور ولكن بخطى بطيئة وبسيطة، مشيرة الى انها تتمنى ان تكون هناك مساحة اكبر للفنانه السعودية خصوصا بعد الانفتاح الحاصل وظهور اسماء فنية سعودية مؤهلة وقادرة على تقديم ادوار واعمال جيدة تناسب ذائقة المتابع والمشاهد الخليجي.
ففترة جائحة كورونا استمرت عامين ولعبت دورا جوهريا في اظهار جيل جديد من المبدعين والمبدعات في مجال التمثيل والغناء.
واضافت المطيري انها كرست كل جهدها ووقتها للعمل الفني وتفرغت له تماما واستقالة من وظيفتها حتى تتفرغ تماما للعمل الفني موكدة ان الوسط الفني ليست حكرا على احد دون غيره، ومع ادراك الناس حول الافضل والاجدر يجعل اهل الفن في راحه واطمنان حول واقع الدراما والتمثيل وكذلك واقع الاغنية الخليجية والعربية فقد حان وقت التغيير وظهور اسماء جديدة في الساحة بشكل عام خصوصا من بنات البلد الذين هم اكثر كفاءة واتقان ولديهن مقدرة على خوض التمثيل بكل ادواره والغناء كذلك فالفجوة التي كانت بالماضي دفنت وزالت.
واشارت ابتسام انها شاركت في عملين برمضان الحالي وهما علوم الاولين من اخراج عبدالله ابو طالب ويعرض على القناة السعودية ومسلسل سندس على قناة ام بي سي من اخراج زهير قنوع. وهي تعتبر الانطلاقه في مجال التمثيل.
وطالبت المطيري ان يهتم المنتجين والمخرجين والقائمين على القنوات بالمواهب الشابة السعودية وان يكون لهم اولوية في اعمالهم الخليجية.
وكشفت ان الفترة الماضية كانت الساحة الفنية تعاني من الملل والتكرار والتقليد خصوصا وان المشاهد الخليجي والعربي بشكل عام اصبح اكثر ادراكا ووعيا لما يشاهده ويتابعه ويهمه مسالة الوقت بشكل كبير وهذا يجعل البقاء للاعمال الجيدة والمتميزة. وبحكم ما تشاهده وتلمسه من ردات الفعل والنقاد ان مستوى الاعمال الفنية في تراجع ويجب اعادة النظر فيها وتقديم الدعم اللازم للنجاح وكذلك تفكيك الشللية التي بدات من الدراما الكويتيه وانتقلت للساحة السعودية.
كما انها جعلت المشاهد الخليجي العربي ملم ومطلع وعلى وعي وادراك اكثر من السابق بسبب فترة الحجر التي تجعله يبحث عن العمل الجيد ليتابعه دون غيره.
ومن جانب اخر تحدثت ابتسام عن عشقها لعمل الاعلانات فهي تسعى للانتشار في كل شي يتعلق بالخليج والهوية السعودية الحقيقية وتتمنى ان تخوض الإعلانات التجارية.
وكشفت ابتسام انها تستعد بعد العيد للمشاركة في عملين احدهما من انتاج الصدف وسيكون هو الانطلاقة الفعليه لها في الوسط الفني السعودي الذي يضم مختلف الثقافات والعادات والتقاليد من مختلف مناطق المملكة ويعتبر الاغنى والاكثر تنوع فنيا متى ما وجد النص والسيناريو والدعم الانتاجي ليقدم عمل رائع يحفز المشاهدين ويرتقي لذائقة الفن الخليجي والسعودي.

نُشِرت في العامة | أضف تعليق

بسمة الشمري تنظم حفل سحور القيادات في بريرا

نظمت سيدة الاعمال البلوقر بسمه الشمري حفل سحور يوم الخميس الماضي في منتجع بريرا بوادي حنيفة بحضور عدد من اصحاب السمو الامراء والاميرات، والسفراء والدبلوماسيين وسيدات ورجال الاعمال، وعدد من ممثلي وسائل الاعلام والسوشل ميديا. وكان في استقبالهم الرئيس التنفيذي لفنادق ومنتجعات بريرا في السعودية الاستاذ فارس الخليوي وعدد من قيادات الفندق.
وقالت بسمه الشمري بهذه المناسبة رغبنا في عمل حفل سحور يحضره عدد من اهم الشخصيات في منتج رائع وجديد وبناء على توجيه الاستاذ فارس الذي قدم كافة التسهيلات لضيوف حفل السحور.

نُشِرت في العامة | أضف تعليق

«لولو» تحتفي بـ«عام القهوة السعودية 2022» في متاجرها

«لولو» تحتفي بـ«عام القهوة السعودية 2022» في متاجرها

أطلقت لولو هايبر ماركت في السعودية بالتعاون مع وزارة الثقافة اليوم عام القهوة السعودية 2022، وهي مبادرة تهدف إلى تسليط الضوء على الأهمية الثقافية للقهوة السعودية وتقاليدها ورمزيتها الفريدة وعلامة الضيافة السعودية.وتزخر المملكة العربية السعودية بالعديد من أنواع حبوب البن الأصلية التي يتم زراعتها ومعالجتها. وتضم لولو بعض ماركات القهوة السعودية الشهيرة وهي «يتوق»، «نجدية»، «جبلية»، «ريد جولد»، إلخ.NOوتم إطلاق الحملة بحضور ممثلي وزارة الثقافة وهيئة فنون الطهي وفريق مبادرة القهوة السعودية والذي أقيم في لولو هايبر ماركت، أطياف مول حيث استقبلهم مدير لولو هايبر ماركت السيد شهيم محمد ومسؤولي اللولو.كما ستشهد الحملة دعم لولو هايبرماركت في المملكة العربية السعودية للقهوة السعودية للمحافظة على التراث المحلي للمنتج، حيث ينضم لولو إلى خطوة تغيير مسمى «القه» في جميع أنحاء المملكة إلى «القهوة السعودية».وسينصب التركيز على الترويج للبن الخولاني السعودي باعتباره بن أصلي توارثته أجيال قبائل خولان القديمة التي قامت بزراعة ومعالجة حبوب البن الخولاني في الوديان الخضراء في جازان، وهي منطقة تقع في أقصى الطرف الجنوبي من جزيرة جازان في الجزيرة العربية، ولأكثر من 300 عام تعتبر حبوب البن الخولاني من بين أكثر حبوب البن شهرة في العالم وتوصف بأنها الذهب الأخضر لمنطقة جازان، وهي واحدة من أكبر منتجي البن السعودي في العالم.وستُفعِل لولو عام القهوة السعودية في أسواقها باستخدام الهوية المميزة لعام القهوة السعودية 2022 في جميع نقاط البيع مثل الأكياس القابلة لإعادة الاستخدام والأكواب الورقية والأسواق. وذكر السيد شهيم محمد: «سيكون هناك قسم مخصص للقهوة السعودية في محمصات المتجر لدينا ويضم البن الخولاني وغيرها من العلامات التجارية للقهوة السعودية. وسيتم الترويج لمزارعي البن المحليين على نطاق واسع في متاجرنا وسيكون لدينا احتفاء خاص لأسبوع القهوة السعودي على مدار العام». كما قال السيد شهيم إن القهوة السعودية تُظهر روح الكرم والمشاركة المتأصلة في الثقافة السعودية ومن خلال تسليط الضوء على أدوات ومكونات وطرق إعداد وتقديم القهوة السعودية، تهدف لولو إلى الاحتفاء بتقنيات زراعة البن السعودي وأيضًا بالتاريخ الإسلامي حيث كانت القهوة واحدة من أهم المشروبات الفريدة في هذا العالم

نُشِرت في العامة | أضف تعليق

سيدة الاعمال خبيرة التجميل مالكة مراكز الجمال الالماني للتزيين ناجيه موسى

  • دور المرأة السعودية بدأ بعد رؤية 2030 التي تصب في مصلحة الجيل الجديد

مراكز التجميل الاستثمار الاول للسيدات في المملكة

زيادة الوعي ساهمت في انتشار مراكز التجميل في السعودية بشكل كبير

أكدت سيدة الأعمال خبيرة التجميل مالكة مراكز الجمال الالماني للتزيين ناجيه موسى أن مراكز التجميل ودور الازياء النسائية السعودية من أنشط مراكز التجميل في منطقة الشرق الاوسط خصوصا وان المراة السعودية اصبحت اكثر معرفة واطلاع من غيرها فمراكز التزيين مرتبطة ببعضها البعض وظهرت اسماء كبيرة لسيدات سعوديات ومصممات حققن تفوق كبير ولكن الامور والموازين تغيرت اصبح لدينا كم كبير من المبدعات السعوديات في هذا المجال سواء متخصصات من خلال دراسة او موهبات في هذا المجال وهواية يمارسنها وهناك تنوع ولمسات فريدة من نوعها نجدها لدى عدد كبير من المصممات واخصائيات التجميل في العاصمة الرياض ومدينة جدة ، موضحة أن التعداد السكاني وكثرة المناسبات وتطور الوعي لدى السيدة السعودية بأهمية التجميل والازياء وهما مرتبطان ببعضهما البعض ارتباط وثيق من خلال الإنترنت والقنوات الفضائية وكثرة السفر للخارج غيرت مفهوم التجميل والازياء فكل شي في العالم حاليا يتم متابعته ورؤيته وتفقد تفاصيله باسهل الطرق من خلال الاعلام الجديد وكذلك اصبح العالم مثل القرية الصغيرة في ظل التكنولوجيا والتطور التقني كل تلك الامور جعلت المرأة السعودية تهتم أكثر بجمالها واناقتها وازيائها ، مبينة أن سوق التجميل في المملكة يقدر بأكثر من 10 مليارات ريال.
وأوضحت أن دور المرأة السعودية بدأ يبرز بشكل أو بآخر بعد رؤية 2030 التي تصب في مصلحة الوطن والمواطن والجيل الجديد  مؤكدة أن صوت المرأة السعودية أصبح مسموعا وهذا أمر يصب في مصلحة الوطن بشكل عام وتقدمه وتطوره في مختلف الاتجاهات.
وتعد مراكز التجميل في السعودية من أنشط مراكز التجميل في منطقة الشرق الاوسط بسبب التعداد السكاني وكثرة المناسبات وتطور الوعي لدى السيدة السعودية بأهمية التجمييل والتزيين وعالم الاناقة من خلال الإنترنت والقنوات الفضائية.
وكان في الماضي في السعودية نحو ٣٠٠٠الالف مركز تجميل ومشغل وتقلص عدد المراكز ودور الازياء “المشاغل” الى نصف العدد تقريباً.
واكدت ناجيه ان العام 2022 م سيكون انطلاقة كبيرة للتطور الاقتصادي بعد ان زالت الضبابية التي كانت تخيم على بعض المجالات التجارية. بسبب الاوضاع التي سادت دول العالم اجمع بسبب كورونا واجلت وعطلت كثير من الفعاليات والنشاطات بانواعها.
مشيرة الى ان التوجهات والافاق الجديدة غيرت العديد من المجالات التجارية لكي تواكب متطلبات السوق وتوجهاته خلال الفترة المقبلة، خصوصا بعد جائحة كورونا التي عطلت كثير من المجالات وادت الى توقف عدة مشاريع اخرى ولكن ستعود الحركة بشكل تدريجي خصوصا وان المراة السعودية لم يعد امامها اي عوائق تذكر واصبح المجال مفتوح امامها للاستثماروستنافس بقوة في سوق العمل.
ولفتت ناجيه الى ان المراة خلال الفترة المقبلة ومواكبة لرؤية المملكة 2030 سيكون لها موقعها ومناصبها التي تستحقها في ادارة الشركات العليا والبنوك والغرف التجارية حالها حال رجال الاعمال وانها تتمنى ان يكون هناك مقاعد اضافية للمراة السعودية في لجان الغرفة التجارية بالرياض وكذلك مجلس الغرف وفتح المجال لعدد من سيدات الاعمال المؤثرات والتي لهن تواجد جيد في المجال التجاري.
واضافت الى انه ظهر في الاونة الاخيرة عدد من سيدات الاعمال المستثمرات في مجالات جديدة وحيوية منها المطاعم والمقاهي والترفيه والتقنية  والتجميل والازياء بعيداً عن المجالات القديمة التجارية كما انهن يواكبن التطور الذي تمر به المملكة العربية السعودية أكثر من الرجال من وجهة نظري خصوصا في مجال الاعمال التجارية الصغيرة.
وإن كافة الأنشطة الاقتصادية النسائية بالمملكة لا تزال حديثة العهد نوعا ما  لذلك فإن امتهان المرأة السعودية للعمل التجاري لا يزال يحتاج منها للكثير من الخبرة والدراية وخصوصا انه زاد عددهن بشكل كبير وبعد ازالة بعض القيود ودعم اسرهن لهن وازواجهن وابنائهن فانهن سوف يثبتن خلال هذا العام وسيتواجدن بشكل كبير في السوق السعودي.
كما اعربت عن شكرها لخادم الحرمين الشريفين وولي عهد الامير محمد بن سلمان على ما قدموه من دعم وتشجيع للمراة السعودية في كافة المجالات والمياديين لكي تعمل وتبدع وتنفذ.
ولفتت ناجيه الى ان موسم رمضان يعتبر موسم مهم للشعر والتزيين النسائي بشكل عام خصوصا في اواخر الشهر استعداد للعيد وكذلك موسم الزواجات والافراح.
وكشفت الى انها تستعد خلال مطلع العام المقبل ٢٠٢٣ م الى افتتاح فروع جديدة في العاصمة الرياض وتسعى للانتشار خليجيا في العواصم المجاورة خصوصا وانها تملك خبرة طويلة تتجاوز العشرون عاما في هذا المجال الامر الذي جعل مركز الجمال الالماني هو الخيار الاول لابرز سيدات العاصمة الرياض .
واضافت ان دراستها في المانيا لمجال التجميل والشعر والكوزماتك ساعدتها كثير في انشاء شركة متخصصه بعلاجات الشعر الطبيعيه والمضمونه وتوريد كل ما يتعلق بالشعر من مختلف بلدان العالم منذ اكثر من ١٣ عاما مضت وانها لعشقها لهذا المجال ما زالت ناجيه تعمل وتشرف على العاملات لديها وتطور هذا المجال وتسعى لنشر ثقافة التجميل والشعر بين صالونات التجميل والمراكز بحكم ما تمتلكه من خبره طويلة ودراسة متخصصه في هذا المجال ومعرفة تامه بالعلاجات ومصادرها واحتياجات كل بشرة.

نُشِرت في العامة | أضف تعليق

خبيرة التخطيط في الاعلام الجديد البلوقر زينه السلطان*المرحلة المتبقية في رؤية 2030 ستتطلب مضاعفة الجهد

  أكدت البلوقر وخبيرة التخطيط والمحتوى في الاعلام الجديد زينه السلطان أن المرحلة المقبلة في مسيرة رؤية 2030 المرتبطة بتنمية المجتمع والاقتصاد الوطني ستتطلب مضاعفة الجهد وسرعة الإنجاز والمحافظة على جودة المخرجات مع التركيز كثيراً على تطوير القدرات المعرفية والمهارية للشباب والشابات السعوديين أو كما أطلق عليهم “جيل الرؤية” في المرحلة المقبلة.وأشارت إلى أن الشباب المتعلم والمنظم القادر على العمل لساعات أطول وإنتاج متسارع سيكون لهم الدور الأكثر تأثيراً في تحقيق التنمية المستدامة بأبعادها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية في ظل رؤية المملكة 2030 التي بدأت من عمق احتياجات المجتمع السعودي وانطلقت نحو العالمية.واستعرضت زينه تجربتها في العمل الاستشاري والتطوير المحتوى الاعلامي مع عدد من الشخصيات الموثرة والاجتماعية خصوصا في الوسط النسائي موكدة ان كل واحده منهن لها توجهات تختلف عن الاخرى مبينه ان عملها الدوؤب والمتواصل في شتى الشركات وادارات المبيعات ومع اكبر العلامات التجاريه وغيرها جعلها اكثر اتزان وخبرة ودراية في الاعلام الجديد وتقديم الاستشارات بشكل عام خصوصا وانها بدات بالعمل التجاري منذ سنوات طويلة وهي من اوائل السعوديات الاتي عملن في التنظيم والاحتفالات وكونت علاقات كبيرة على المستوى المحلي والدولي مع السفارات والبلوماسيين في السعودية وكذلك لها العديد من المبادرات الاجتماعية والخيرية خصوصا مع الايتام وذوي الاعاقة تسعى لتفعيل العمل الخيري وانتشاره بين مختلف اطياف المجتمع .وأن البداية لم تكن سهلة، لافته إلى أنها واجهة الكثير من التحديات، مشيرة إلى أن العمل في المجال الاستشارت والمحتوى الاعلامي يتطلب الخبرة الكافية والقدرة العالية على العمل المتواصل لساعات طويلة، علاوة على سعة الاطلاع ومهارات التواصل الدائم مع العملاء.ودعت زينه الشباب إلى العمل في المجال الاستشاري، مؤكده أنه متاح بشكل واسع، خصوصا في مجال تقنية المعلومات والتسويق والإعلام والاتصالات وقطاع السياحة والترفيه والاستشارات القانونية والتأمين والاستشارات المالية وتطبيقات المسؤولية والاستدامة.وحول توقعاته للسنوات القليلة القادمة، أكدت أن معدل التغير سيكون سريعا جدا، نتيجة التطور التقني وتطور العلوم التطبيقية وتسارع نمط الحياة اليومية، لافته إلى أن التطور الهائل والمستمر لتقنية المعلومات وتكنولوجيا الاتصالات والإعلام سيكون له أكبر الأثر في الحياة اليومية وفي أداء المؤسسات العامة والقطاع الخاص، مع تزايد الاعتماد على الطاقة، نتيجة نمو الاحتياج والاستمرار في تطوير تطبيقات الحكومة الإلكترونية كإحدى أهم أدوات التواصل مع المواطنين وتلبية احتياجاتهم.وأوضحت أن الغالبية العظمى من الممارسات التي تقوم بها الشركات ومؤسسات المجتمع المدني فيما يتعلق بالمسؤولية الاجتماعية بمختلف أحجامها لا تتعدى “الممارسات التقليدية”، وهي لا تتوازن مع المكانة الاقتصادية للمملكة على مستوى العالم، مؤكده أن الرهان الأساسي في بلد قوي اقتصاديا وتشريعيا كالمملكة هو رهان على تطوير القدرات والتطبيقات المبني على المعرفة وهو توجه رئيسي لرؤية ٢٠٣٠.وختمت زينه بقولها ان العام ٢٠٢٢ سيكون تصفيه لظهور اسماء كثيرة ومتشابه في مجال السوشل ميديا اذ ان معظهم يقلدون بعضهم دون تركيز على اهمية اختيار المحتوى والتواجد الاعلامي فالتكرار يصيب الجميع بالملل وبدا الجميع بالنفور وتجاهل عدد كبير من الاسماء التي ظهرت فجاه وستختفي قريبا لضعفها وضعف اهدافها وتوجهاتها وسطحيتها فمراقبة الوسط في السوشل ميديا لبعضهم ستجعل كثير من الاسماء في نهاية العم ٢٠٢٢ تختفي ولن يبقى سوى الاسماء المتجدده وذات المحتوى الجيد.

نُشِرت في العامة | أضف تعليق

فندق الفيصلية، الرياض يقدّم تجربة رمضانية لا تُنسى

يشتهر فندق الفيصلية، الرياض بتاريخه العريق في استضافة أرقى موائد الافطار وجلسات السحور في شهر رمضان المبارك، وهو يرتقي بالمعايير هذه السنة من خلال تقديم مجموعة من التجارب الاستثنائية عبر مختلف مطاعمه خلال الشهر الفضيل.تجربة فوانيسلطالما تميّزت تجربة فوانيس في فندق الفيصلية بكونها أيقونة لأروع التجمّعات خلال شهر رمضان المبارك في الرياض، وهذه السنة ليست باستثناء. فيمكن للضيوف أن يستمتعوا بإفطار غنيّ مع العائلة والأصدقاء في أجواء رائعة تشمل مجموعة واسعة من الأطباق المتخصّصة والحلويات والمشروبات الرمضانية المميزة. ويعود الافطار الشهير هذه السنة إلى قاعة الأمير سلطان التي تمّ تحويلها إلى ملاذ لأشهى المأكولات، تكمّله الخدمة الخاصة التي تمنح الضيوف تجربة لا مثيل لها تحاكي الحواس بكلّ عناصرها. تستضيف خيمة فوانيس حتى 1,500 شخص، كما وتضمّ مساحات قابلة للتعديل بحسب حجم مجموعات الضيوف. وتضمّ التجربة أيضاً منطقة مخصّصة للأطفال بالإضافة الى مساحة خاصة بالرعاة. وباعتبارها العنوان الأرقى في العاصمة خلال شهر رمضان المبارك، يبلغ ثمن تجربة فوانيس 395 ريالاً سعودياً، بينما يبلغ ثمن الباقة الذهبية 495 ريالاً سعودياً وهي عبارة عن تجربة مخصّصة للاستمتاع بالطعام على المائدة، وتستضيف خيمة فوانيس الزوار يومياً ابتداءً من الساعة 5:30 مساءً وحتّى الساعة 9:00 مساءً. يحظى الصغار ما بين السبع والاثني عشر سنة على سعرٍ يبدأ من 195 ريال سعودي كما أنّ الأطفال دون السبع سنوات يتناولون الطعام مجاناً.  عناوين أخرى لتناول الطعامللضيوف الذين يرغبون في تناول الافطار في أماكن أخرى في فندق الفيصلية، يمكنهم الاستمتاع بإفطار شهي يقدّم على المائدة في مطعم “ذا غلوب” يومياً بين الساعة 6:00 والساعة 9:00 مساءً مقابل 512 ريالاً سعودياً للشخص. يقع “ذا غلوب” في أعلى برج الفيصلية وهو يجمع ما بين المأكولات الأوروبية العصرية اللذيذة والخدمة عالمية المستوى ليقدم تجربة رمضانية فاخرة لا تضاهى. ويستقبل عسير لاونج زواره في مطعم “ذا غلوب” ذات الأدوار الثلاثة ابتداءً من الساعة 8:00 مساءً وحتى شروق الشمس وتقدّم قائمة طعام رائعة مع حدّ أدنى للإنفاق يبلغ 330 ريال سعودي. وتضمّ خيارات المأكولات الشهية الأخرى خلال شهر رمضان هذه السنة في فندق الفيصلية مطعم “لا براسيري” الذي يقدّم مجموعة منوعة من الأطباق الشهية من قائمة الطعام من الساعة 7:00 مساءً وحتى الساعة 11:00 مساءً إضافة إلى بوفيه السحور الذي يتضمّن المأكولات العربية والعالمية والذي يبقى مفتوحاً حتى شروق الشمس مقابل 288 ريال سعودي. كما ويستقبل “جود لاونج ” التي تمّ افتتاحه مؤخراً الضيوف يوميا ابتداءً من الساعة 7:00 مساءً وحتى الساعة 4:00 فجراً ويقدّم قائمة غنية بأشهى الاطباق الموسمية. المناسبات الخاصّة وتناول الطعام في الهواء الطلقللأشخاص الذين يرغبون في تجمّعات أكثر خصوصية فيمكن أن تتّسع “قاعة الأمسيات” في الفندق للإعداد من 50 وحتى 600 شخص ويمكن حجز كامل القاعة بشكل حصري مقابل 90,000 ريال سعودي. وللأشخاص الذين يفضّلون الاستمتاع بخدمة فندق الفيصلية في منزلهم أو مكان عملهم خلال الشهر الفضيل، فيقدّم الفندق ثلاث قوائم سحور مقابل ثمن يبدأ من 10,000 ريال سعودي. يعدّ فندق الفيصلية العنوان المثالي لصنع ذكريات لا تُنسى خلال الشهر الفضيل، مع مجموعة متنوّعة من تجارب الطعام والعروض التي يقدمها 

نُشِرت في العامة | أضف تعليق

فاطمة الزهراني : السعودية تمثل 70 في المئة من حجم سوق الشرق الأوسط

فاطمة الزهراني : المصممات السعوديات قادرات على المنافسة عالميا بسبب تنوع الثقافات والخيارات

فاطمة الزهراني : شيفوني علامة تجارية في مجال التصميم اسعى الى نشرها خليجيا وعربيا

فاطمة الزهراني : سوق رمضان يمثل ٢٥ في المئة من حجم سوق الازياء باعتباره اكبر واهم المواسم
 
قدرت مصممة الازياء سيدة الاعمال مالكة مركز شيفوني للازياء فاطمة الزهراني حجم سوق الأزياء “الفساتين” بـ 10 مليار ريال في السوق الخليجي سنوياً مشيرة إلى أن سوق الأزياء في السعودية هو اكبر سوق في منطقة الشرق الأوسط والسعودية تمثل اكثر من ٧٥ في المئة من حجم السوق في المنطقة تاتي بعدها الكويت والامارات على مستوى منطقة الخليج. وقالت انه خلال الفترة الماضية زادت مبيعات القطع النادرة والملفته  ذات المسات الاكثر هدوء.
وتحدثت عن سوق الأزياء وآخر صرعات الموضة والمنافسة الشديدة من السوق الصينية التي تعتبر عالم النسيج وتأثيرها على الأزياء الراقية بشكل كبير الأمر الذي دعا كثير من الشركات إلى فتح خطوط إنتاج في الصين لمواكبة السوق العالمية. كما أن بعض الماركات العالمية أصبحت تقلد نفسها من خلال إنتاجها في الصين وهذا مشكلة كبيرة يعاني منها السوق السعودي والعالمي في الوقت نفسه. الا ان جائحة كورونا اصابت هذا السوق بالركود التام ولم يعود للحركة في مجال الازياء الا في بداية الربع الاول من العام الحالي ٢٠٢٢
ولفتت الزهراني أن هناك دخلاء على عالم التصميم وان هناك منافسة كبيرة ولكن البقاء للأفضل دائماً وان مجال تصميم الأزياء يعتمد على الموهبة التي هي الأساس للوصول إلى مستوى مبهر ولكن من الممكن تحقيق نجاح ومبيعات جيدة من خلال الخبرة فقط في هذا المجال ولذلك اطلقت شيفوني لتقدم كل ابداعتها خصوصا وانها موخرا زودت اكثر من ٥٠ شخصية نسائية من مشاهير ونجوم وفنانات وموثرات بعدد من تصاميمها والتي لاقت ولله الحمد نجاحا وقبول كبير في السوق السعودي.
وعن أسباب عدم مشاركتها في عروض الأزياء التي اقيمت موخرا في القاهرة ودبي قالت ” أنا ضد هذه المسالة حاليا واتمنى ان تكون تلك المسابقات هنا في العاصمة الرياض حتى يقدمن بناتنا اجمل ما لديهم خصوصا وان هناك مبدعات ومصممات ينافسن عالميا ولديهن لمسات وتصاميم عالمية ومميزة.
ولفتت إلى أن موسم الأعراس والصيف من أقوى المواسم بعد موسم رمضان الذي يمثل اكثر من ٢٥ في المئة من سوق الازياء . وأنها في حقيقة الأمر ركزت على تصميم القطعة الواحدة حتى لا يكون لها شبيه في السعودية وبذلك استقطبت أهم النساء في المجتمع في العاصمة الرياض خصوصاً وان تلك القطعة لا يوجد لها موديل شبيه لها ولا يتكرر.
وكشفت الزهراني ان سوق الازياء يحتاج الى فترة شفاء وتعافي حتى نهاية هذا العام ٢٠٢٢ م عن انها استطاعت أن تدمج بين الزي الخليجي من خلال رغبة السيدة الخليجية في أظهار جمالها على استحياء مع خط الموضة الباريسي .
وكشفت عن ان هناك ارتباط وثيق بين التقنيات النادرة والموهبة في تقدم كل زي او فستان خصوصا وان البيئة السعودية متنوعه ومليئة بتراث وثقافات مختلفة ما يجعل مجال الازياء والتصاميم بحر كبير تستطيع اي مصممة ان تبحر فيه دون توقف.
موكدة انها ابدعت في اخفاء عيوب الجسد من خلال ازياءها من دراعات وجلابيات وعباءات اصبحت تحظى باقبال كبير خصوصا في موسم رمضان والعيد.

نُشِرت في العامة | أضف تعليق

تحتفل “لوريال باريس” بشهر المرأة في المملكة العربية السعودية

من خلال سلسلة من الفعاليات البارزة التي تُظهر التزامها بتمكين النساء في جميع أنحاء العالم

احتفلت علامة التجميل الرائدة في العالم “لوريال باريس” بشهر المرأة من خلال سلسلة من الفعاليات البارزة والمؤثرة في بوليفارد الرياض (المملكة العربية السعودية)، يومي 21 و22 مارس، وذلك تأكيداً على التزامها بتمكين المرأة.استُهلّ الاحتفال يوم 21 مارس بفعالية خاصة بعنوان “دروسٌ قيّمة”، حيث اجتمعت أكثر من 100 شخصية بارزة في عالم الجمال في قلب العاصمة. وافتُتحت الفعالية بعرض بيان العلامة التجارية على أكثر من 82 شاشة في البوليفارد، فضلاً عن شهادة المتحدّثة الرسمية باسم “لوريال باريس” – المغنّية والممثّلة السعودية أسيل عمران – ضمن حملة لوريال “دروسٌ قيّمة”. وهذه الحملة هي عبارة عن سلسلة من حلقات الشهادات الملهمة تستضيف المتحدثات الرسميات باسم “لوريال باريس” من جميع أنحاء العالم ليشاركن ما يعني لهنّ شعار “لأنّك تستحقينه”.أعقب العرض حلقة نقاشية حول تمكين المرأة بين أسيل عمران، ومايا غنطوس – مديرة قسم المنتجات الاستهلاكية في لوريال الشرق الأوسط وشمال أفريقي، وأحمد وجيه – المدير العام لقسم المنتجات الاستهلاكية في لوريال الشرق الأوسط. وقد تمحورت المناقشة حول رحلة التمكين الشخصية التي خاضتها أسيل، وشراكتها مع لوريال باريس، وما يعنيه لها شعار العلامة التجارية “لأنّك تستحقينه”.قال أحمد وجيه:” يشرّفنا حقاً أن تكون أسيل فرداً من أسرة لوريال باريس منذ عام 2019 – فهي ليست فنّانة موهوبة وحسب، بل امرأة قوية ملتزمة بالعديد من القضايا الإنسانية تستخدم صوتها للنضال من أجل حقوق النساء والأطفال. وهذا ما يجعلها قدوة مميّزة للشابات وسفيرة مثالية لعلامتنا”.استمرّ الاحتفال إلى يوم 22 مارس حيث نظّمت “لوريال باريس” سلسلة من الأنشطة بقيادة نساء ملهمات من الوطن العربي، ومنها:ندوة مع الدكتورة رزان، استشارية أمراض جلدية مشهورة في المنطقة، شرحت فيها عن العلم الكامن وراء منتجات “لوريال باريس”. بفضل 110 سنوات من البحث العلمي والابتكار، تمكّنت علامة لوريال من تقديم مجموعة كاملة من منتجات التجميل المتقدّمة للغاية ذات فعالية وسلامة مثبتة إكلينيكياً، وهي تشمل خمس فئات: المكياج والعناية بالبشرة والعناية بالشعر وبلونه.لقاء مع أربع شخصيّات مؤثّرة في الوطن العربي، حيث جرت محادثات حول منتجات “لوريال باريس” المفضّلة، فضلاً عن تقديم منتجات مميّزة مجانية للمعجبين.كانت لوريال باريس – العلامة التجارية الرائدة عالمياً في مجال التجميل والتي احتفلت مؤخّراً بالذكرى الخمسين لتأسيسها – الشركة الأولى في العالم التي سلّطت الضوء على قيمة الذات وأهمّيتها من خلال شعارها “لأنّك تستحقينه”. ابتكرت هذا الشعار في عام 1971 إيلون سبيخت، وهي مؤلّفة إعلانات شابّة عملت في وكالة إعلانات مانهاتن، وكانت تبلغ من العمر آنذاك 23 عاماً.  كان هذا الشعار ثورياً في مضمونه الجريء، بخاصّة أنّه جاء على لسان امرأة في حين كانت معظم إعلانات المنتجات النسائية في ذلك الوقت تحمل صوتاً ذكورياً، والذي كان يُظنّ أنّه أكثر موثوقية. ومنذ ذلك الحين، أصبح شعار “لأنّك تستحقينه”. رمزاً لتمكين النساء من جميع الأعمار والخلفيات يدعو كلّ امرأة للإيمان بجمالها والإحساس بقيمتها. وتجدر الإشارة إلى أنّه منذ تأسيس الشركة، تُرجم هذا الشعار الأيقوني إلى 40 لغة ما يعكس التوسّع العالمي للعلامة التجارية والمفهوم المتنوّع للجمال.

نُشِرت في العامة | أضف تعليق

وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية يرعى ملتقى “ليالي إخاء الرمضاني”

يرعى معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، رئيس مجلس الأمناء بالمؤسسة الخيرية لرعاية الأيتام “إخاء” المهندس أحمد بن سليمان الراجحي ، ملتقى “ليالي إخاء الرمضاني” وذلك خلال الفترة من (11ـ 13 ) رمضان الجاري، تحت شعار ” لنتشارك التغيير”، بمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني ، وبالتعاون مع المنصة الوطنية للعمل التطوعي، والهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت”، وبنك التنمية الاجتماعية ، ومجلس شؤون الأسرة ، ومؤسسة الاسكان التنموي الأهلية”سكن”. والمنصة الوطنية للتبرعات “ تبرع” والجمعية السعودية للمسؤولية المجتمعية.

ويهدف ملتقى “ليالي إخاء الرمضاني” إلى إبراز جهود الدولة في تمكين الأيتام، وتحقيق الدمج الاجتماعي لهم، إضافة إلى تعزيز الصورة الذهنية لدى المستفيدين، من خلال إبراز قصص نجاحهم، وكذلك تفعيل دور التطوع في نفوسهم لخدمة المجتمع.

وسوف يتخلل الملتقى الذي تمتد فعالياته من الساعة 10 مساءً إلى الساعة الواحدة صباحاً ولثلاثة ليالٍ متتالية برامج تثقيفية وتوعوية وتدريبية ، كما سيشارك الأبناء خلال أيام الملتقى في مجالات عدة كالإلقاء والتنظيم والتقديم والإنشاد ، وعرض قصص النجاح. إضافة إلى ندوات إثرائية يقدمها مجموعة من الأكاديميين والمدربين المعتمدين من داخل وخارج المملكة .

كما سيشاهد البث المباشر لفعاليات الملتقى قرابة 25.000 ألف، إضافة إلى حضور نحو 400 شخص لفعاليات ليالي إخاء الرمضانية.

وسيتخلل الحفل توقيع مجموعة من الشراكات مع مختلف الجهات لصالح برامج المؤسسة التي تقدمها للمستفيدين . إضافة إلى تكريم الداعمين لحفل ليالي إخاء الرمضاني .

من جانبه ثمّن أ. صالح بن خليف الدهمشي أمين عام إخاء لمعالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية رعايته وتشريفه انطلاقة فعاليات ليالي إخاء الرمضاني، ودوره في إحداث التغيير الإيجابي، وتعزيز الابتكار والإبداع، وحرصه على تطوير مهارات الأيتام، وتهيئتهم لتحمل المسؤولية ، وتوفير البيئة اللازمة لهم، وتحسين نمط حياتهم، ودعم واستحداث خيارات تعزز الأنشطة الثقافية والتوعوية والتدريبية، وإبراز الطاقات الإبداعية لديهم، والفعاليات التي تسهم في تعزيز جودة حياتهم وتمكينهم . ليكونوا نافعين لمجتمعهم، ومساهمين في النهضة الوطنية التي تشهدها المملكة في كافة المجالات.

نُشِرت في العامة | أضف تعليق