موتمر جراحة التجميل والترميم الاول يعلن عن انطلاق السياحة العلاجيه في السعودية خلال العام المقبل ويرسخ مكانة السعودية كعاصمة للسياحة العلاجية اكثر من ٢٠٠٠ زائر ومشارك في موتمر جراحة التجميل والترميم

اختتم الاسبوع الماضي المؤتمر السعودي الاول لجراحة التجميل والترميم في العاصمة الرياض والذي اقيم من يوم 13 الى 16 أبريل الحالي 2018 م في فندق كراون بلازا بمشاركة أكثر من خمسين متحدثا دوليا من مختلف دول العالم، استعرض خلال الموتمر اخر مستجدات جراحة التجميل و الترميم واستطلاع نتائج الدراسات حول المنطقة والعالم بشكل عام.
قال الرئيس العام للمؤتمر البروفيسور جمال جمعه رئيس الكلية الأمريكية للجراحين بالمملكة ان نجاح الموتمر وهو يقام للمره الاولى يعتبر داعم لجراحة التجميل والترميم في السعودية خاصة وفي منطقة الشرق الأوسط عامة ودليل واضح على بداية السياحة العلاجية خلال العام المقبل ٢٠١٩ بسبب تطور ومهارة جراحي التجميل في السعودية. واضاف ان جميع الحضور للمؤتمر سواء من الأطباء أو المتحدثين المحليين أو العالميين أشادوا بجهود و كفاءة الطبيب السعودي وأيضا بتنظيم المؤتمر وأضافوا إلى أنه لا يقل أبدا عن المؤتمرات الدولية التي تعقد بأمريكا وأوروبا منذ أكثر من 10 سنوات ، مشيراً إلى أن هذا المؤتمر الأول من نوعه في المملكة وبالمشاركة مع الجمعية العالمية للجراحة التجميلية ومقرها بالولايات المتحدة.
وأضاف الدكتور جمال جمعه أن الإحصائيات والبيانات المبدأية للمؤتمر هي كالتالي :
▪ أكثر من 2000 حضور على مدار أربعة أيام
▪ أكثر من 123 محاضرة علمية جديدة
▪ أكثر من 60 متحدث عالمي
▪ أكثر من 70 متحدث محلي
▪ أكثر من 50 بوستر علمي
▪ 4 ورش عمل وتطبيقات عملية للتقنيات الجراحية الحديثة
▪ عملية جراحية معقدة مع بث حي مباشر لقاعة المحاضرات ونقاش حي
▪ أكثر من 22 شركة عالمية في معرض مصاحب لأحدث الأجهزة الجراحية وتواجد مباشر من رؤساء الشركات المحلية والعالمية.
▪ مشاركة المجلس العلمي للتمريض بالهيئة السعودية للتخصصات الصحية و تخصيص قاعة محاضرات لمؤتمر التمريض مما يزيد التركيز على التكامل في الرعاية الصحية
▪ عرض البحوث العلمية المحلية من قبل المتدربين في تخصص الجراحة التجميلية وتقديم جوائز علمية عبارة عن حضور مؤتمرات عالمية لإتاحة الفرصة لتقديم البحوث بها.

من جانبه قال استشاري جراحة التجميل رئيس الجمعية العالمية لجراحة التجميل في المملكة رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور فؤاد هاشم أن المحتوى والبرنامج العلمي كان من أبرز مميزات المؤتمر السعودي لجراحة التجميل والترميم ، حيث تم التركيز على أحدث الأبحاث التي ربما تطرح لأول مرة بالمؤتمر وكذلك تم اختيار كادر علمي متخصص للجنة العلمية لتقييم واختيار أفضل المحاضرين العالميين وأفضل الدراسات والأبحاث المطروحة والتي تفيد الحاضرين بشكل عام وتفيد الأطباء المقيمين وكذلك الاستشاريين السعوديين .

واضاف استشاري جراحة التجميل رئيس المجلس العلمي لجراحة التجميل الدكتور عبدالعزيز جرمان بقوله أن السوق السعودي اصبح اهم اسواق منطقة الشرق الاوسط وان هذا المؤتمر جاء ليثبت ذلك ويضع النقط على الحروف من خلال هذا الموتمر العلمي الاول ليعزز تواجد الاطباء السعوديين مع غيرهم من الأطباء و الخبرات الدولية من المنطقة ومن دول الغرب للحديث المتواصل على مدى اربعة ايام عن تطور جراحة التجميل والترميم في السعودية بشكل كبير وملفت.
كما أوضح أن المؤتمر كان فرصة للمتدربين السعوديين في تخصص جراحة التجميل لإظهار المستوى الرفيع الذي وصل إليه برنامج التدريب في تخصص الجراحة التجميلية.

من جانبه قال المتحدث الإعلامي باسم المؤتمر الدكتور محمد أمير مراد استشاري جراحة التجميل ورئيس اللجنة التنظيمية والإعلامية ان الكوادر المحلية من أكبر الاستشاريين في منطقة الشرق اللأوسط قدموا أروع الأمثلة العلمية والعملية خلال الموتمر من خلال استعراض اهم الابحاث والدراسات المتعلقة بالمجال التجميلي وبحضور ومشاركة اهم الاسماء العالمية التي حضرت للمؤتمر من دول العالم.
وأشار أن الرياض تتصدر المدن العربية من حيث الإقبال وأحدث الأجهزة والتقنيات التي زادت من معدلات الأمان ما بعد العمليات ، وكشف مراد ان حجم اقبال طلاب الطب واهتمامهم موخرا في تخصص التجميل يعتبر محفز للمجال ودليل على اهمية التجميل في المنطقة خصوصا بالسعودية بعد مشاركة اكثر من ٤٠٠ استشاري بالموتمر.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.