ورشة عمل حول الثورة الرقمية وآثارها على الإلكترونيات الدفاعية والأمن والحياة

نظمت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وشركة إليترونيكا الإيطالية المحدودة، بدعم من السفارة الإيطالية في الرياض، ورشة عمل بمقر مدنية الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية حول “الثورة الرقمية وآثارها على الإلكترونيات الدفاعية والأمن والحياة” وذلك بتاريخ 19 أبريل 2018م.

وتتضمن الورشة، ضمن عناصر أخرى، محاضرات يقدمها البروفيسور ألبيرتو سانجوفاني فينشينتيلّي، الذي يشغل كرسي بتنر للهندسة الإلكترونية وعلوم الحاسوب بجامعة كالفورنيا في بيركلي.

وقد رحب سعادة سفير إيطاليا لدى المملكة العربية السعودية لوكا فيراري بالمبادرة باعتبارها إشارة للعلاقات القوية والنامية بين إيطاليا والمملكة: “إننا نعمل على تطوير شراكة استراتيجية بين بلدينا، مستندين على عشرات السنين من التعاون السياسي والاقتصادي المتميز؛ فهذه المبادرات تزيد التفاهم المتبادل والمعرفة بين النظراء الإيطاليين والسعوديين وتعزز المزيد من فرص التعاون.”

وصرح السيد/ إنسو بينيني، رئيس مجلس إدارة شركة إليترونيكا ومديرها التنفيذي بقوله “إن هذه الورشة هي دليل على استعداد الصناعات والمعاهد الإيطالية لتعزيز العلاقات بين البلدين عن طريق التعاون مع مراكز جامعات وصناعات التقنية العالية السعودية؛ كما تحرص الصناعات والمعاهد الإيطالية على تبني رؤية المملكة 2030، وعلى دعم التنمية داخل البلاد في مجال الدفاع.”

وأضاف: “إننا نعمل هنا في المملكة العربية السعودية من أجل تحقيق تعاون ذي قيمة عالية مع القوات المسلحة السعودية والشركاء المحليين لبناء دفاع ذي جودة عالمية بالمملكة العربية السعودية.”

عن شركة إليترونيكا: إليترونيكا (ELT) هي شركة إيطالية خاصة تأسست عام 1951م، متخصصة في الحرب الإلكترونية، والأمن السيبراني والاستخباراتي والداخلي. وهي شركة معترف بها عالمياً بالريادة في تلك المجالات، ولها زبائن يتراوحون من القوات المسلحة، إلى وكالات الاستخبارات، إلى وكالات تطبيق القانون، علماً بأن شركة إليترونيكا حاضرة عملياً بالمملكة العربية السعودية على متن مقاتلات التايفون بوصفها المورد لأجهزة الحرب الإلكترونية المركبة على الطائرة، كما أنها تزود أفراد القوات الجوية الملكية السعودية بتدريب متخصص في الحرب الإلكترونية باستخدام مرفق التدريب الإلكتروني (معمل الحرب الإلكترونية) الأكثر تطوراً، لتشبيه وإدارة السيناريو العملياتي للحرب الإلكترونية وبيانات الحرب الإلكترونية ذات العلاقة.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.